شريط الأخبار

تهديد بكسر الساقين..!

تهديد بكسر الساقين
بال سبورت :  

 


كتب محمود السقا- رام الله

لغة التهديد والوعيد لا تخرج إلا من أولئك المأزومين، وفاقدي الثقة بأنفسهم، لأن نهجهم وسلوكهم العدمي هو الذي يجلب لهم اللعنات، خصوصاً من الأحرار والشجعان، والذين لا يترددون في إعلاء أصواتهم مؤيدة ومناصرة وداعمة لصوت الحق الذي يعلو ولا يُعلى عليه.
  قطعان وسوائب المستوطنين المُنفلتين، تدعمهم وسائل الإعلام الإسرائيلية توعدوا لاعب برشلونة المغربي عبد الصمد الزلزولي بالويل والثبور وعظائم الأمور لا لجرم اقترفه سوى أن مشهداً إجرامياً اقترفه جندي إسرائيلي في باحات المسجد الأقصى المبارك، عندما انهال ضرباً مُبرحاً بعصاه الغليظة على رجل تواجد إلى جانب طفله، وقد استفز ذاك المشهد الذي لا يصدر إلا عن أفراد عصابات لا يجيدون سوى لغة الإجرام فكتب المحترف المغربي في صفوف فريق برشلونة الإسباني تعليقاً في خاصية "ستوري" على نافذة "انستغرام" جاء فيه: "اللعنة على إسرائيل"، هذا التعليق لم يصمد سوى بضع سويعات، فقد تم حذفه، مباشرة، لكن أصداءه ترددت في كافة أرجاء المعمورة.
  حذف المنشور جاء في أعقاب الضغط، الذي مارسه الإسرائيليون على برشلونة، ومع شديد الأسف، فإن إدارة برشلونة أذعنت وطأطأت رأسها ووافقت صاغرة على الحذف.
الأمر لم يتوقف عند عملية الحذف السريعة، بل تبعها اشتداد سخونة التهديد والوعيد للاعب المغربي الشجاع، وحملت التهديدات ابشع وأقذر وأخس العبارات على نحو: "سوف نكسر لك ساقيك"، كي لا يكون بمقدورك اللعب، وسوف "تدفع الثمن في المستقبل".
  من الأسف الشديد أن تهديدات الإسرائيليين، دخلت حيز التنفيذ، لأن مدرب برشلونة "تشافي"، قرر القفز عن اللاعب عبد الصمد الزلزولي حتى نهاية الموسم الكروي.

مواضيع قد تهمك