شريط الأخبار

ريال مدريد الأقرب.. ولكن

ريال مدريد الأقرب ولكن
بال سبورت :  

كتب محمود السقا- رام الله

عادت الحياة لتدب في أوصال الكرة الأوروبية في وقت مبكر تحسباً لمنافسات المونديال القطري المقرر انطلاقها منتصف شهر تشرين الثاني المقبل.

وكالعادة، فإن أقوى الدوريات في العالم والمقصود، هنا، الدوري الإنكليزي انطلق الأسبوع الماضي، وتزامن مع انطلاقة بطولتي ألمانيا وفرنسا.

أنظار عشاق الكرة في العالم تتجه اليوم إلى حيث العاصمة الفنلندية هلسنكي، حيث يتقابل فريقا ريال مدريد الإسباني بطل دوري أبطال أوروبا 14 مرة، رقم قياسي، وفرانكفورت، بطل الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" الساعة العاشرة مساءً بالتوقيت المحلي.

أوراق اللقاء الفنية متباينة، ففي الوقت الذي تلقى الفريق الألماني صفعة مؤلمة بخسارته المروعة بسداسية في مستهل مشواره في دوري "البوندسليغا"، ما يؤشر على وجود خلل دفاعي، فإن الضبابية تلف ريال مدريد، رغم أنه استعد لخوض غمار "السوبر" والدوري الإسباني، الذي سيدافع فيه عن لقبه كبطل بمعسكر تدريبي في أميركا وتخللته عدة لقاءات تجريبية من ضمنها لقاؤه مع الغريم التقليدي برشلونة وخسر بهدف مقابل لا شيء.

ريال مدريد عزز صفوفه بالمدافع الألماني الصلب روديجر، ولاعب الوسط تشواميني، ما يعني أن مرمى "الملكي" الذي يحرسه كورتوا سيكون مصدر أمان لسائر الخطوط.

ريال مدريد لم يتوسع في تعزيز صفوفه، كما فعل برشلونة، لكن المدرب انشيلوتي واثق بقدرته على جني المزيد من البطولات بإضافة كأس السوبر الخامسة، فهناك نجوم قادرة على جلب الإنجاز أكانت من أصحاب الخبرة أمثال بنزيمة ومودريتش وكروس وكاسيمرو وهازارد والابا أم من عنصر الشباب وفي مقدمتهم الجناح البرازيلي السريع فينيسيوس وفالفيردي وكامافنجا والصفقة الجديدة تشواميني.

فريق فرانكفورت يراهن على سلاح الروح القتالية العالية واللعب بجرأة، وقد سبق أن رسخ هذا النهج أمام برشلونة في الدور ربع النهائي في "اليوروبا ليغ"، وسيحاول تكرار نفس السيناريو أمام "الملكي" رغم الفوارق الشاسعة في إمكانيات اللاعبين.

مواضيع قد تهمك