شريط الأخبار

الاهلي يذوب.. والليث يثخن جراح الاسلامي.. والعميد يسقط في كمين الامعري

الاهلي يذوب والليث يثخن جراح الاسلامي والعميد يسقط في كمين الامعري
بال سبورت :  

الخليل- كتب خالد القواسمي/ ضمن المباريات التكميلية لمباريات الجولة الثالثة من دوري المحترفين الفلسطيني انتهت الثلاث مباريات المتبقية التي جمعن كل من أهلي الخليل ةضيفة الثقيل هلال العاصمة المقدسي واستضاف اسلامي قلقيلية الضيف الليث السموع وحل الامعري ضيفا على استاد هواري بومدين باستضافة العميد الشبابي .

** الاهلي يذوب امام هلال العاصمة

كما اشارت التوقعات وصبت في صالح الهلال المقدسي الذي انجز مهمته الكروية بالاجهاز على مستضيفة فريق اهلي الخليل واغراق شباكة بنصف دسته من الاهداف تناوب على تسجيلها على مدار شوطي المباراة التي اقيمت على استاد هواري بومدين في مدينة دورا محققا اعلى نتيجة لغاية الان في دوري المحترفين الفلسطيني وباعلى نسبة اهداف شهدها الدوري تمكن لاعبي الهلال محمد مراعبة وشاهر الطويل ومحمود عويسات وسامر زبيده من وضع بصماتهم بهدفلكل منهما فيما محمد فراج وضع بصمتين مسجلا هدفين في مرمى الاهلي محققين اعلى نتيجة منذ انطلاق الدوري .

الاهلي وقف عاجزا مام قوة الخصوم وخبرتهم الا ان محاولاته نجحت في تسجيل هدفين الاول ذاتي عن طريق سامر الجندي والهدف الثاني عن طريق الهداف الجديد للاهلي محمد البدوي وبهذه النتيجة قفز الهلال من المقعد السابع ليحتل المقعد الثاني على سلم الترتيب بواقع 6 نقاط خلف المتصدر غزلان الجنوب شباب الظاهرية الذي يمتلك في جعبته 7 نقاط فيما تراجع الاهلي من المقعد الثامن الى ما قبل الاخير بحصيلة نقطتين .

** الليث السموعي يثخن جراح الاسلامي القلقيلي

في لقاء استاد الجامعة الامريكية قفز الليث شباب السموع الى المقعد الثامن بعد ارتكانه في الاسبوعين الاول والثاني في المقعد ما قبل الاخير واستطاع التغريد في الاسبوع الثالث واسماع صوته بعد تحقيقه فوز مستحق على متذيل اللائحة الاسلامي القلقيلي واثخن جراحة بثلاث سهام اصابت شباكه اطلقها بالتناوب كل من محمد ابو عواد ومحمد ابو حامد وبهاء ربايعة ليسجلا اول انتصار في الدوري ادخل البهجة والسرور لاعماق المدرب علي يونس وجماهير الليث ويفتح رصيده باول ثلاث نقاط عضويته في البنك الكروي فيما الحزين فريق اسلامي قلقيلية لا زال يبحث عن نقاط كي يتمكن من افتتاح حساب في البنك الكروي لكنه سقط للمرة الثالثة على التوالي دون ان يحقق اي نقطة وخرج خالي الوفاض بعد نهاية الجولة الثالثه وفي مبارات امام السموع يسجل له محاولاته للتسجيل وتمكنه من تسجيل هدف عن طريق اللاعب حسن داوود لتنتهي احداث اللقاء بثلاث اهداف وثلاث نقاط لليث السموعي وهدف قلقيلي ويبقى رصيده خالي الوفاض من النقاط وبقي متقوقعا في قاع اللائحة.

** العميد الشباب يسقط في كمين الامعري

على وقع مشهد التضامن مع اسرانا البواسل زينت صورة الاسير البطل ناصر ابو حميد استاد هواري بومدين في دورا وجاءت لتذكر العالم بما يعانيه ابطالنا في غياهب السجون وشكلت لوحة الاسير ابوحميد التي حملها لاعبي العميد علامة بارزة في الدور الكبير الذي تلعبة كرة القدم ومساهمتها كقوة لها تأثير في القضايا الوطنية .

لقاء العميد بضيفه الامعري على استاد هواري بومدين وسط حضور جماهيري أغلبه من عشاق العميد شهد منذ انطلاقة صافرة البدايو وحتى سماع صافرة النهاية موجة من التفاعل متواصلة لما شهده اللقاء من شلال متدفق واعصار هجومي مكثف من قبل لاعبي العميد جوبه بدفاعات امعراوية وصمود واستماته بقيدة الصلب صالح خطاب وصحبه ومن خلفهم نجم المباراة الحارس الامين محمد عزي الذي وقف شامخا امام محاولات العميد لاصابة شباكة وذاد عن مرماه بكل شجاعة واستبسال نالت من كبرياء العميد الخليل الذي دخل المباراة للحصول على الثلاث نقاط لكنه سقط امام عنفوان لاعبي الامعري رغم السيل الجارف من الهجمات والمحاولات بقيادة تامر صيام وابو ورده وخروب وترابين وبقية الكتيبة النجوم الشبابية التي خرجت تضرب كفا بكف بهذا التعادل السلبي الذي اطاح بالاحلام الكبيرة التي عقدوها وجهزوا كل ما استطاعوا لرسم البسمة على شفاه الجماهير التي زحفت للمؤازرة لكن جرت الرياح بما لا يشتهي قائد دفة العميد الكروية المخضرم المدرب رائد عساف الذي خسر الرهان امام فكر المدرب الشاب ايمن صندوقه الذي خرج مبتهجا بهذه النتيجة وكاد فريق ان يباغت العميد في اكثر من مناسبة جاء اخطرها عن طريق سامح علوان لولا الحضور الذهني لعدي خروب الذي انقذ مرمى عزمي الشويكي من كرة كادت ان تلامس الشباب في الدقيقة 68 وسط ذهول وحالة وجوم سيطرت على مدرجات العميد ونجا العميد من المحاولة الثانية المباغته في الدقيقة 69 بعد غارة بقيادة محمد نضال اطاح بها داوود صلاح بعد انفراده ومواجهته للحارس عزمي الشويكي لكنه اطاح بالكرة بكل غرابه فوق المرمى فيما عاد العميد لاسترجاع قواه وواصل طلعاته الخطرة كان اخطرها لابو ورده في الدقيقة 77 عندما اطلق لقدمه العنان لكن كرته ارتطمت بالعارضة وسط آهات الجماهير ليعود ويكرر بيساريته المحاولة باطلاقه قذيفة هائلة لكن رجل المباراة الاول الحارس محمد عزت كان بالمرصاد ليصطدم العميد بصلابة الامعري في مباراة مثيرة في احداثها خرج منها الفريقين بنقطة وحيده لكل منهما لكن الفرحة امعراوية ووجوم لانصار العميد وبهذه النتيجة تراجع العميد من المقعد الثالث ليحتل المقعد الخامس برصيد 5 نقاط فيما بقي الامعري في نفس المقعد التاسع برصيد نقطتين وبهذا انتهت الجولة الثالثة من دوري المحترفين الفلسطيني .

مواضيع قد تهمك