شريط الأخبار

الداغستاني: فلسطين تمتلك خامات ذهبية في اللعبة .. وهذه 7 نصائح لتطويرها بالشكل المطلوب

الداغستاني فلسطين تمتلك خامات ذهبية في اللعبة  وهذه 7 نصائح لتطويرها بالشكل المطلوب
بال سبورت :  


الخليل- كتب محمد عوض/ كرة الصالات، أو كرة القدم الخماسية، لعبة رياضية مشابهة لكرة القدم المعروفة، لكنها تقام داخل صالات رياضية معدّة لهذه الرياضة. وهذه اللعبة معترف بها من قبل الاتّحاد الدولي لكرة القدم، وتقام بطولة كأس العالم داخل الصالات تحت إشرافه منذ العام 1989م، وتتألف المباراة من فريقيْن، لكل منهما خمسة لاعبين، من بينهم حارس مرمى لكل منافس، أو أربعة لاعبين من بينهم الحارس، أو ثلاثة لاعبين من بينهم الحارس، فهذا يعتمد على مساحة الملعب، والقوانين المطبقة. فكرة القدم المصغرة، رياضة تسمح لنا باختراق القواعد الصغرى لكرة القدم العادية، وذلك حتّى لا يضطر الفريق إلى الابتعاد عن هذه الرياضة بحجة النقص العددي للاعبي الفريق.
"  أيام الملاعب"، تواصلت مع خبير كرة الصالات، الأردني، شامل الداغستاني، الذي يعد علماً على مستوى الوطن العربي، والقارة الآسيوية عموماً، وسبق وأن قاد مهام ثقيلة في هذه الرياضة، وأوكلت له تجارب من قبل الاتحادات المختلفة، وبذل جهداً هائلاً من أجل نشرها، وتطويرها في كل مكان ذهب إليه.

زيارته إلى فلسطين ونظرته للاعب المحلي
شامل الداغستاني قال: "سبق أن زرت فلسطين الحبيبة، وأدهشتني حينها خامة اللاعب الفلسطيني، فجميعهم يمارسون كرة القدم الخماسية كهواة، كما لاحظت محبتهم الكبيرة لهذه الرياضة، ما يعني بأن تطويرها ليس مسألة صعبة على الإطلاق، ما دام العنصري البشري، وهو الرئيسي في العملية كلّها متوفر وبقوة".
  وأضاف: "نأمل رؤية المنتخب الفلسطيني للصالات في مراكز متقدمة على مستوى العالم مستقبلاً، حيث يمتلك عناصر بجودةٍ عالية لكنهم هواة، ويمكن البناء عليهم للوصول بعيداً في المحافل الدولية، كما أعتبره منتخباً ذهبياً إذا حصل على الاهتمام الكافي، وسيقارع جميع المنافسين مهما بلغت قوتهم".

نصائح لتطوير اللعبة في فلسطين
وفي هذا الجانب، قدَّمَ الداغستاني سبع نصائح لتطوير كرة الصالات في فلسطين وهي: "ضرورة عمل دوري منتظم في اللعبة، يبنى عليه اختيار العناصر الأفضل، إقامة دورات تدريبية لتأهيل المدرّبين المختصين وفرزهم على الأندية، دورات لإعداد وتأهيل طواقم الحكّام بشكل مستمر، ومواكبة التغييرات على الدوام".
   وتابع: "يجب نشر اللعبة في المدارس بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، ومنحها اهتماماً خاصاً في حصص التربية الرياضية، نشر اللعبة في الأندية وتحفيزهم على المشاركة في المسابقات، إجراء ورشات عمل عن كرة الصالات وأهميتها، نشر اللعبة في الجامعات وفقاً للقواعد والقوانين المعمول بها عالمياً".

أبرز العقبات التي تواجه كرة الصالات
وأشار الداغستاني، إلى أن مشكلات عديدة تواجه كرة الصالات في العديد من الدول العربية، وغير العربية، ومن بين هذه المعضلات الكبيرة: "عدم معرفة أهمية تطويرها كما يجب، وبالتالي ضعف اهتمام أصحاب القرار بها، ما يؤدي إلى ابتلاعها لصالح ألعاب رياضية أخرى، تكون عادةً أقل أهمية وشعبية منها".
  ولفت الخبير الآسيوي، إلى أن انتشار فيروس كورونا، أثر على الرياضة ككل في جميع أنحار العالم، وتأثرت خصيصاً كرة الصالات، كونها تقام داخل قاعات مغلقة، منوهاً إلى أن الكرة الأرضية بدأت بالتعافي من هذا الوباء، وتعود الأنشطة الرياضية المختلفة في مناطق واسعة، لكن بشكلٍ تدريجي.

رسالة إلى الاتّحاد الفلسطيني
ووجه الداغستاني رسالة إلى الاتّحاد الفلسطيني لكرة القدم، برئاسة الفريق جبريل الرجوب، جاء فيها: "شارك المنتخب الفلسطيني للصالات في التصفيات الآسيوية التي أقيمت في البحرين العام 2019م، وحاز على إعجاب الدول المشاركة رغم قصر فترة الإعداد، التي لم تتجاوز الأسبوعين، وكان معظم العناصر صغار السن. أتمنى من أصحاب القرار في الاتّحاد الفلسطيني لكرة القدم، الاهتمام باللعبة، وبهذا المنتخب الذهبي الفتي، وأثق ثقةً تامة، بأنه سيصل إلى منصات التتويج العالمية في هذه اللعبة".

بطاقة تعريف:
- شامل محمـد أمين الداغستاني.
- محاضر نخبة آسيا في كرة الصالات.
- مدير فني سابق لمنتخبي فلسطين والأردن في كرة الصالات.
- الخبير الفني لتطوير كرة الصالات في قطر.
- خبير تطوير كرة الصالات في الاتّحاد الآسيوي لكرة القدم.

 

مواضيع قد تهمك