شريط الأخبار

رائد عسّاف.. مدرّبٌ يتسلح بالحزم لإصابة مجد جديد مع "العميد"

رائد عسّاف مدرّبٌ يتسلح بالحزم لإصابة مجد جديد مع العميد
بال سبورت :  

الخليل- كتب محمد عوض/ يخوضُ شبابُ الخليل معسكرًا تدريبيًا مغلقًا، يمتد لأسبوعيْن تحت قيادة المدير الفني للفريق الأوّل بكرةِ القدم، الأردني رائد عسّاف، ويهدفُ من خلاله الوصول باللاعبين لدرجةٍ عاليةٍ من الانسجام، والتحضير البدني والفني قبيل خوض الاستحقاقات الرسمية المحلية بعد إتمام الصفقات المطلوبة في الانتقالات الصيفية.

شبابُ الخليل، وبعدَ رحيل سعيد أبو الطاهر صوبَ المنافس الظاهرية، بحث العديد من الأسماء لقيادة العارضة الفنية إلى أن حسمَ الملف عقبِ مشاورات واسعة بضم رائد عسّاف، صاحب التجارب العديدة في الدورييْن الفلسطيني والأردني، وآخرها قبل شباب الخليل مع الوحدات الأردني، لكنه لم يستمر طويلاً.

تجاربُ رائد عسّاف في دوري المحترفين تمثلت بقيادة شباب الخليل، مركزُ الأمعري، وهلال القدس، لم تكن كما يجب، ولم يستطع الظفر بالبطولات، وعُرفَ عنه بالمدرّب الحازم، صاحب الشخصية القوية، ما كان يتسبب له ببعض الخلافات مع اللاعبين، ويضطر الهيئات الإدارية لاستبداله، وتعيين بديل.

التشكيلة التي يمتلكها "العميد"، قوية بكلّ معنى الكلمة، وفي جميع الخطوط، ولديه دكة بدلاء قوية، والهيئة الإدارية تبذل جهدًا هائلاً لتوفير كافة الاحتياجات مهما بلغ حجمها، لذلك لا يوجد أمام رائد عسّاف، إلا طريق تحقيق الألقاب، وهو الهدف الذي يدفع النادي ثمنًا ماليًا كبيرًا مقابله، ولا يسامح فيه الجمهور على الإطلاق.

شباب الخليل سيبدأ موسمه الجديد، من خلال كأس الشهيد أبو عمار لأندية المحترفين، حيث جاءَ الفريق في المجموعة الثانية، سهلة نسبيًا، إلى جانب: أهلي الخليل، مؤسسة البيرة، ثقافي طولكرم، إذ أن هذه الفرق لم تستعد جيدًا للبطولات المرتقبة، كما أنها لم تبرم صفقات كما يجب للحفاظ على قوة التركيبة.

مواضيع قد تهمك